نقابيون ينددون بتنامي الخروقات بالمديرية الجهوية لمكتب “اونسا” بجهة مراكش


حرر بتاريخ | 06/02/2024 | من طرف خليل الروحي

دفت التنسيقية الوطنية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية جهة مراكش أسفي، التابعة للنقابة الوطنية لمستخدمي الفلاحة، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ناقوس الخطر بسبب ما اسماه بسوء التسيير والتدبيرن بالمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات مراكش آسفي.

وأعلن المكتب الجهوي للتنسيقية الوطنية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية لجهة مراكش آسفي من خلال بلاغ توصلت كشـ24 بنسخة منه متابعته باندهاش شدید استمرار سوء التسيير والتدبير بالمديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بجهة مراكش أسفي وذلك عبر التستر على خروقات بعض المصالح الخارجية بالجهة والتي كانت موضوع زيارة لجنة معينة من طرف المدير الجهوي.

ويضيف بلاغ المكتب النقابي ان هذه الزيارات التي عمد هذا الأخير إلى إرسالها مؤخرا إلى بعض المصالح دون أخرى بطريقة انتقائية واستفزازية، مما ينذر من جديد باحتقان اجتماعي بالجهة رغم كل المحاولات المبذولة من أجل حلحلة كل المشاكل العالقة ووقف تأزم الأوضاع مضيفا ان دار لقمان مازالت على حالها ومازالت مجموعة من التعهدات التي تم الالتزام بها لم تتحقق بعد

وطالب المكتب النقابي من الإدارة المركزية التدخل قصد وضع حد لسوء التسيير والتستر على الخروقات التي تعرفها المديرية الجهوية لمراكش آسفي، مستنكر الطريقة الاستفزازية التي يتم بها انتقاء المصالح الخارجية التي يتم إرسال لجن جهوية إليها من طرف المدير الجهوي كما شجب ما أسماها بالسلوكات الاستفزازية التي مازال المدير الجهوي يقوم بها في كل مناسبة تجاه النقابة المذكورة وتحميله كامل المسؤولية فيما ستؤول إليه الأمور مستقبلا وفق تعبير البلاغ.