التهميش وروائح الواد الحار يقهران ساكنة دواوير بجماعة أوريكا


حرر بتاريخ | 07/31/2022 | من طرف جلال المنادلي

يعيش مواطنو العديد من دواوير جماعة أوريكا، على وقع معاناة صحية مستمرة، بين مطرقة التهميش وسندان قنوات الواد الحار في مواجهة أمراض مختلفة تهدد السكان في كل فترة من فترات السنة.

نشطاء دوار آيت الحاج بأريكا نقلوا جانبا من معاناتهم اليومية، مع مشاكلهم الصحية التي يتخبطون فيها، وذلك بفعل انتشار الروائح الكريهة بسبب قنوات الواد الحار التي تصب بالقرب من منازل السكان.

وكتب أحد النشطاء في الفيسبوك :” بينما انتم الآن نائمون بكل هدوء وتتنفسون الهواء النقي ، فنحن الآن نتنفس هواء الموت كل يوم ، المشروع الفاشل الذي ضرب مدينة اوريكا التي كانت سعيدة ، مشروع فاشل عاهدوا لنا لحله منذ سنين لكن الحقيقة المرة هي اننا نعاني كل يوم من هذه السنين،مشروع يجب ان نحتفل له لبلوغه الثماني سنوات من عمره ، إذن هل تدركون مدى قباحة الوضع”.

وأضاف المتحدث ذاته: “لا حل واقعي ، اين التصفية والتنقية والخزعبيلات اين الواقع فقط وعود على اوراق الرسم بحبر جاف “.

وتطالب نشطاء المنطقة من الجهات المعنية لإنقاذها وإنقاذ حياة أطفالها، وذلك بإيجاد حل لقنوات الصرف التي تقض مضجعهم بشكل كبير، والاهتمام بالمطالب المشروعة للمواطنين .