المجلس الجهوي للسياحة بجهة مراكش يعقد جمعه العام وكشـ24 تكشف التفاصيل


حرر بتاريخ | 06/08/2024 | من طرف كريم بوستة

عقد المجلس الجهوي للسياحة بجهة مراكش، جمعه العام العادي المخصص للمصادقة على التقريرين المادي والادبي الخاصين بالفترة ما بين 2022 و 2024.

وقد عقد الاجتماع بقندق “سافوي” برئاسة والي جهة مراكش آسفي وعامل عمالة مراكش فريد شوراق، وحميد بنظاهر رئيس المجلس الجهوي للسياحة، وبحضور ممثلي المجلس الجماعي وجهة مراكش اسفي، ومجلس المدينة، ومجلس جماعة المشور القصبة والمهنيين الاعضاء، يتقدمهم لحسن زلماط رئيس الفيدرالية الوطنية للصناعة الفندقية بالمغرب، وايمان الرميلي رئيسة الجمعية الجهوية لأرباب المطاعم بجهة مراكش آسفي، وممثلي مختلف القطاعات الممثلة في المجلس الى جانب ارباب ومديري اكبر المؤسسات السياحية بجهة مراكش.

وقد تم خلال الجمع العام العاد ، عرض تقرير مراقب الحسابات، والمصادقة على حسابات السنتين الماليتين 2022 و 2023 وحصيلة العمل الترويجي، مع الأخذ بعين الاعتبار البعد المجالي  الخاص بثمانية اقاليم في الجهة، والبعد القطاعي  الذي يشمل الفنادق، ووكلاء السفر، والمطاعم، والمرشدون، ومجال النقل السياحي ، وغيرها من القعاطات ذات الصلة، واستعراض مجموعة من المعطيات والاحصائيات الخاصة بالفترة الخاصة بموسمي 2022 و 2023،

وبعدما اشاد حميد بن طاهر بالتعبئة المثالية لجميع الفاعلين المنتخبين والمهنيين والسلطات إبان الاكراهات الاخيرة سواء تعلق الامر بجائحة كوفيد وا زلزال الحوز، كشف رئيس المجلس الجهوي للسياحة بمراكش خلال الجمع العام عن المؤشرات الرئيسية لنشاط السياحة في المنطقة خلال عام 2022/2023، وأظهر التقرير الذي تم استعراضه انتعاشًا ملحوظًا في القطاع بعد عامين من التراجع بسبب جائحة COVID-19.

ففي ما يخص عدد السياح فقد ارتفع عدد السياح الذين زاروا مراكش في عام 2022/2023 بنسبة 12٪ مقارنة بعام 2019، العام المرجعي قبل الجائحة. ووصل عدد السياح إلى 3.351.224 سائحًا، وشكل السياح الدوليون 67٪ من إجمالي عدد السياح، بزيادة 3 نقاط مئوية مقارنة بعام 2019، فيما شكل السياح الوطنيون 33٪ من إجمالي عدد السياح، بانخفاض 11 نقطة مئوية مقارنة بعام 2019.

اما بخصوص الإقامة وعدد الليالي المقضاة، فقد ارتفع عدد الليالي التي قضاها السياح في مراكش في عام 2022/2023 بنسبة 8٪ مقارنة بعام 2019، حيث وصل عدد الليالي المقضاة إلى 10.416.995 ليلة، اما متوسط ​​مدة الإقامة السياح في مراكش فقد بلغ   3.1 ليلة، أي بزيادة طفيفة عن عام 2019.

وقد توقع المجلس الجهوي للسياحة خلال الاجتماع الذي منح فرصة للمشاركين للتحاور والنقاش حول التحديات السياحية المستقبلية في الجهة ، ولا سيما ما يتعلق بإدارة التدفقات السياحية وقصر المعارض والمؤتمرات الجديد وتحدي النقل الجوي ، أن يستمر قطاع السياحة في مراكش في النمو خلال عام 2023/2024. حيث من المتوقع أن يصل عدد السياح إلى 4 ملايين سائح، وأن يصل عدد الليالي المقضاة إلى 12 مليون ليلة.

من جهته عبر والي جهة مراكش فريد شوراق خلال الاجتماع عن شكره لمجهودات مختلف الفاعلين لدعم القطاع بمراكش والنهوض به، مبديا استعداده لتقديم الدعم الضروري لتطوير القطاع، مشيرا خلال كلمته الى ان مختلف الجهات الرسمية متجندة لدعم القطاع السياحي ولا سيما وجهة مراكش التي تعتبر عاصمة السياحة بالمملكة، كما بشر والي الجهة الفاعلين بشأن المشاريع الكبرى التي تستعد الدولة لانجازها لتعزيز وجهة مراكش.

 وارتباطا بهذا الموضوع أكد والي جهة مراكش ان مشروع القطار السريع “تي جي في”‘ سيكون جاهزا رسميا، وسيدخل الخدمة بمراكش في 2029، مؤكدا من جديد على مواصلة جهود الدولة لتعزيز مراكش بمطار جديد خلال السنوات الخمس المقبلة، بالاضافة الى مشروع قصر المؤتمرات وغيرها من المشاريع الهامة والكبرى التي ستعزز من جاذبية مراكش.