أنقذها من الموت.. مغربي يضحي بنفسه من أجل فتاة إسبانية


حرر بتاريخ | 06/29/2022 | من طرف يحيى الكوثري | كشـ24

حظي مهاجر مغربي بإسبانيا بإشادة إعلامية واسعة، بعدما ضحى بنفسه من أجل إنقاذ فتاة إسبانية من فكي كلب شرس من فصيلة “الجيرمان شيبرد”، في منطقة خيريز دي لا فرونتيرا بمقاطعة قادس.

الطفلة القاصرة هوجمت من طرف الكلب الشرس، الذي كان خارج نطاق السيطرة، قبل أن يتدخل المهاجر المغربي، حسب شهود عيان، وينقذ الضحية من الموت المحقق، وفقا لما أوردته صحيفة خيريز ديريكتو المحلية .

“كان الكلب في حالة هيجان”، يروي شاهد على مواقع التواصل الاجتماعي، ويضيف قائلا : “كنا خائفين للغاية بسبب وجود الكثير من الأطفال”. ويؤكد شاهد آخر: “لو لم يتدخل هذا الشخص، لكانت الفتاة في حالة سيئة للغاية”.

وحسب الصحيفة المحلية، حمل المهاجر المغربي الفتاة إلى سيارة كانت متوقفة في المنطقة لإيصالها إلى المستشفى، فيما توجهت القوات الأمنية إلى الحديقة للسيطرة على الوضع. وأشاد كثيرون بتصرف المهاجر ووصفوه بالبطولي، بعدما ضحى بسلامته لأجل إنقاذ الطفلة الصغيرة.