أفضل رجيم ما بعد رمضان


حرر بتاريخ | 04/25/2022 | من طرف كشـ24

الحمية ليست الحل الوحيد فقط لفقدان الوزن، فتغيير نظامك الغذائي يمكن أن يكون أحد أفضل الطرق لفقدان الوزن، إلا أنه يمكن أن يكون أيضاً بوابة لتحسين عاداتك، والتركيز على صحتك، وقيادة نمط حياة أكثر نشاطاً. ومع ذلك، فإنَّ العدد الهائل من الأنظمة الغذائية المتاحة قد يجعل من الصعب البدء. من الضروري اختيار الأنظمة الغذائية الملائمة والأكثر استدامة وفعالية حسب كل شخص.

تهدف بعض الأنظمة الغذائية إلى كبح شهيتك لتقليل تناولكِ للطعام، بينما يقترح البعض الآخر تقييد تناول السعرات الحرارية والكربوهيدرات أو الدهون. يركز البعض أكثر على أنماط معينة من الأكل وتغييرات في نمط الحياة، بدلاً من الحدّ من بعض الأطعمة. علاوة على ذلك، يقدّم العديد منها فوائد صحية تتجاوز فقدان الوزن. رمضان هو فرصة ذهبية لتدريب المعدة على الحصول على كميات أقل من الطعام. من أهم فوائد الصيام أنه يجعل الأكل الصحي أبسط. قد يسهل هذا الالتزام بنظام غذائي صحي على المدى الطويل حسبما تؤكد اختصاصية التغذية العلاجية ومدرّبة الصحة فاتن فواز في حديثها لـ “سيدتي.نت”، وتتابع متحدثة عن أفضل رجيم ما بعد رمضان في الآتي:

لا حمية غذائية واحدة للجميع بل خطة مخصصة لكل فرد بعد رمضان

ما يصلح لشخص واحد، لا يصلح دائماً للجميع. يجب أن تكون التغذية فردية، وهذا هو السبب في أن الذهاب إلى اختصاصي تغذية مسجّل يمكن أن يقدّم أكثر من أي نظام غذائي عام. بالإضافة إلى مناقشة المخاطر الصحية للسمنة، يعمل الاختصاصي مع الأفراد لإنشاء خطة صحية مخصّصة. تضمّ الخطة أهدافاً لفقدان الوزن وطرق تحقيقها، بالإضافة إلى تقديم المشورة للتحقق من التقدّم والعقبات. هذه إحدى القيم التي يقدّمها بدلاً من برنامج أو تطبيق.

يستخدم الاختصاصي نظاماً يسمى عملية الرعاية الغذائية يتكوّن مما يلي:

– تقييم التغذية: حيث يقوم بجمع وتوثيق تاريخ تغذية المريض والبيانات المخبرية والتاريخ الطبي وقياسات الجسم والبيانات الأخرى ذات الصلة.

– تشخيص التغذية: يستخدم البيانات لتحديد المشاكل وإجراء التشخيص المناسب.

– النظام الغذائي: يقوم بابتكار علاج للتشخيص.

– مراقبة التغذية وتقييمها: يقوم بتقييم نجاح البرنامج حتى الآن ويساعد الأشخاص على إجراء التغييرات، إذا لزم الأمر.

تابعي المزيد: فوائد البيض المسلوق ربما تقرئينها للمرة الأولى

قد يكون هذا النوع من النهج المنظم هو السبب وراء استنتاج بعض الأبحاث، مثل دراسة عام 2017، التي نشرت في مجلة أكاديمية التغذية وعلم التغذية، والتي جاء فيها أن التدخلات التي يقدّمها اختصاصيو التغذية تؤدي بشكل أفضل في مساعدة الأشخاص على إنقاص الوزن وتقليل عوامل خطر الإصابة بمرض السكري من تلك التي تمَّ إجراؤها من دون اختصاصيي تغذية.

نظامان غذائيان صحيان لما بعد رمضان

فيما يلي نظامان غذائيان يمكن أن يساعدا على تحسين صحتكِ العامة بعد شهر رمضان:

1- حمية البحر الأبيض المتوسط:

يشدد نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي، على تناول الكثير من الفواكه والخضراوات والأسماك والزيوت الصحية، مع تقييد الأطعمة المكررة والمعالجة بشكل كبير. على الرغم من أنه ليس نظاماً غذائياً لفقدان الوزن، إلا أن الدراسات تُظهر أنه يمكن أن يعزّز فقدان الوزن والصحة العامة.

2- الصيام المتقطّع:

دورات متقطّعة بين فترات الصيام والأكل. لقد ثبت أنه يساعد في إنقاص الوزن ويرتبط بالعديد من الفوائد الصحية الأخرى.

هناك العديد من الأنظمة الغذائية التي يمكن أن تكون فعّالة في إنقاص الوزن، ولكن يجب أن يعتمد النظام الغذائي الذي تختارينه على نمط حياتكِ وتفضيلاتكِ الغذائية. هذا يضمن أنكِ ستلتزمين به على المدى الطويل. وقبل البدء بأي نوع، من الأفضل دائماً التحدث مع طبيبكِ حول تاريخكِ الصحي الشخصي. يمكنه مساعدتكِ في تحديد الخطة الأفضل بالنسبة لكِ. بالإضافة إلى ذلك، بمجرد أن تقرري بدء نظام غذائي جديد، يمكن أن يساعدكِ اختصاصيو التغذية المسجل، على التأقلم مع القواعد الجديدة ومساعدتكِ في التخطيط للوجبات التي تريدين تناولها بالفعل.

المصدر: سيدتي