المهرجان الوطني للفيلم بطنجة يعلن أعضاء لجان التحكيم


حرر بتاريخ | 08/02/2022 | من طرف كشـ24

كشف بلاغ صادر عن المركز السينمائي المغربي عن تشكيلة لجان تحكيم النسخة 22 من المهرجان الوطني للفيلم بطنجة، المزمع عقده في الفترة الممتدة بين 16 و 24 شتنبر 2022.

وتعود عجلة المهرجان الوطني للفيلم بطنجة إلى الدوران بعد توقف لسنتين بسبب جائحة كورونا، التي حالت دون تنظيم هذه الاحتفالية السنوية من قبل المركز السينمائي المغربي.

وفي هذا السياق، أعلن المركز السينمائي، عبر بيان صادر عنه يوم الاثنين، 01 غشت 2022، عن تشكيلة لجنتي الأفلام الروائية الطويلة ونظيرتها القصيرة.

وتتكون لجنة تحكيم الأفلام الروائية الطويلة من 7 أعضاء، يترأسهم إدريس أنوار، خبير في القطاع السمعي البصري ونائب المدير العام المسؤول عن التقنية والإنتاج للقناة الثانية “دوزيم”، إضافة إلى المخرج والكوريغراف لحسن زينون والأكاديمية والكاتبة والشاعرة ثريا ماجدولين، والأكاديمي والناقد السينمائي محمد طروس، والصحافي والناقد السينمائي بلال مرميد، إضافة إلى الكاتبة بشرى بولويز والمؤلف الموسيقي بلعيد العكاف.

أما لجنة تحكيم الأفلام القصيرة، فتترأسها المخرجة ليلى التريكي، وتتضمن في عضويتها كلا من المخرجة الموضبة غزلان أسيف، والصحافية إكرام زايد، والشاعر وكاتب العمود محمد عابد، ومصممة الأزياء بشرى بوماريج.

بلاغ المركز السينمائي أوضح أنه يشترط في الأفلام المشاركة في مسابقات المهرجان أن يكون تاريخ إنتاجها بعد تاريخ انعقاد آخر دورة من المهرجان، التي كانت بين 28 فبراير و7 مارس 2020، مشيرا إلى أن الدورة 22 من المهرجان الوطني للفيلم بطنجة تتضمن ثلاث مسابقات: الأولى خاصة بالأفلام الروائية الطويلة، والثانية بنظيرتها القصيرة، فيما الثالثة متعلقة بالأفلام الوثائقية الطويلة.

كما ذكر البلاغ أن المهرجان يقدم سوق الفيلم الذي سيوفر فضاء لمناقشة مواضيع، على غرار التوزيع والاستغلال السينمائي في عصر الرقمنة، والأشكال الجديدة للعرض والتوزيع، إضافة إلى عقد لقاءات مهنية لمناقشة مواضيع، تهم واقع السينما الوطنية وآفاق تطويرها، مع تقديم الحصيلة السينمائية لسنتي 2020 و2021 وأنشطة أخرى موازية.